أتعرفُ الفرق بين كلمتي (البلاء والنقمة ) في اللغة العربية - لغتي حياة

أهم الموضوعات

لغتي حياة

ما في لغات الكون لغة كالتي سمت أحرفها بكلام الله

Post Top Ad

Post Top Ad

الجمعة، 12 مارس 2021

أتعرفُ الفرق بين كلمتي (البلاء والنقمة ) في اللغة العربية


قيل أنْ  البلاءَ هو :  ماكان  في الضر والنفع ،   وإذا قصدت بها  النفع قلت أبليُتُه وهذا ماورد في القرآن  بمنعى النفع  {وليبلى

 المؤمنين منه بلاء حسنا} وإذا كانت في  الضر قلت  بلوته واصله أن تختبره بالمكروه وتستخرج ما عنده من الصبر

  والتحمل   وأما النقمة لا تكون في الجزاء أوالعقوبة وأصلها شدة الإنكار تقول نقمت عليه الأمر إذا أنكرته عليه وقد

 تسمى النقمة بلاء والبلاء لا يسمى نقمة إذا كان ابتداء والبلاء اسم للنعمة وفي كلام الأحنف البلاء ثم الثناء أي النعمة ثم الشكر.

ومماورد في القرآن يدل على أن البلاء في الخير والشر والنفع والضر قوله تعالى  {فَأَمَّا الإِنْسَانُ إِذَا مَا ابْتَلاَهُ رَبُّهُ فَأَكْرَمَهُ

 وَنَعَّمَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَكْرَمَنِ ، وَأَمَّا إِذَا مَا ابْتَلاَهُ فَقَدَرَ عَلَيْهِ رِزْقَهُ فَيَقُولُ رَبِّي أَهَانَنِ} الفجر ـ15ـ 16. وكذلك قوله :

{وَبَلَوْنَاهُمْ بِالْحَسَنَاتِ وَالسَّيِّئَاتِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ}   وقوله تعالى ايضًا   {وَنَبْلُوكُمْ بِالشَّرِّ وَالْخَيْرِ فِتْنَةً...}،


راجع  (الفروق اللغوية لأبي هلال العسكري )

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad